الأربعاء 24 آذار , 2021 04:33

تعرّف على قوة القدس

قوة القدس

قوة القدس هي واحدة من خمس وحدات عسكرية تُشكل حرس الثورة الإسلامية الايرانية، وقد أُطلق عليها اسم القدس، نظراً لهدفها الأول والاستراتيجي الذي يتمثل بتحرير القدس عاصمة فلسطين المحتلة.

تأسست قوة القدس بأمر من الامام الخميني الراحل خلال الحرب العراقية الإيرانية (1980-1988) بهدف تحرير القدس، وبدات أولى نشاطاتها بالمشاركة في عملياتٍ سرية داخل العراق، واشتمل ذلك على تقديم الدعم للأكراد العراقيين المعارضين لنظام صدام حسين، ومن ثم قامت بتوسيع مهامها لتشمل بلدان أخرى ذات أهمية في السياسة الخارجية، وكان تأسيس حزب الله في عام 1982، بعد غزو قوات الاحتلال الإسرائيلية للبنان، وتبعت تلك الخطوة خطوات عديدة حيث دعمت قوة القدس أفغانستان في حربها ضد الجماعات والحركات الإرهابية، إضافة إلى دعم ومساندة فصائل المقاومة الفلسطينية، والوقوف الى جانب سوريا في حربها ضد الارهاب.

تشتمل أنشطة قوة القدس العالمية على اعتماد قنوات الإتصال الدبلوماسية السرية، وتوفير التدريب، وتزويد حركات المقاومة بالأسلحة والدعم المالي والاقتصادي والإنساني لها.

ونظراً لطبيعة قوة القدس السرية لا يعلم أحد شيئاً عن عتادها وإمكانياتها أو قدراتها العسكرية وعديد ألويتها، وقد أعلن المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني أنه زاد عدد عناصرها إلى 15000 عام 2008.

كان الشهيد الجنرال قاسم سليماني يتولى قيادة قوة القدس منذ عام 1998 قبل استشهاده بقصف جوي أميركي قرب مطار بغداد عام 2020، ليتسلم القيادة العميد إسماعيل قاآني خلفاً له. 

تٌعتبر قوة القدس احدى أهم قوى وركائز محور المقاومة، والداعم الأساس لحركات وفصائل المقاومة في مواجهة قوات الاحتلال الإسرائيلي والأميركي، والأكثر تأثيراً في السياسات الإقليمية.


ينفرد الحرس الثوري الايراني عن غيره من كافة جيوش العالم بأنه يتألف من خمس وحدات عسكرية هي: القوة البرية، القوة البحرية، القوة الجوية، اضافة الى قوة التعبئة "البسيج"، وقوة القدس.


الكاتب: غرفة التحرير




روزنامة المحور